سكس عربي

أنا و زوجة عمي و عمتي. قصص سكس

أنا و زوجة عمي و عمتي. قصص سكس
أنا أسمي أنس عمري 18 سنة أنا شاب طويل القامة أبيض البشره أنا جميل لستو جميل جميل لاكن شكلي معقول أنا من عائلة غنيه أنا عائيلتي كبيره أنا أعيش مع أبي و أعمامي الخمسه كلهم متزوجين كانت تعيش عمتي معنا البالغيه من العمر 23 سنة كنا نعيش في منزل كبير جدا كلنا مع بعضنا المهم كنت في يوم من الأيام جالس في غرفتي أتصلت بي زوجة عمي طلبة مني أن أتي إلي الجناح الخاص بها هي و عمي في بيتنا عندما طرقت الباب فتحت لي الباب فارأيتو أمرأه أخري غير التي أعرفها فقالت لي سماح أدخل هذا كان أسم زوجة عمي انا لم أكمل لكم بعد أن فتحت سماح الباب كانت ترتدي روب نوم أبيض كان الروب شفاف و قصير كان يضهر لباسها الداخلي كانت ترتدي ستيان و كيلوت أحمر فا رأية صدرها الأبيض المتوسط الحجم و أفخادها الجميله و تلك العيون الخضراء كانت حاطه مكياج كامل كأنها تنتضر زوجها لتنام معه كان الوقت متأخر بعض الشئ طلبة مني أن أغير لها مصباح الغرفه ي دخلت الغرفه فارأيت سماح تقفل الباب و يسرعة البرق هجمة عليا و بدأة بي تقبيلي أنا فؤجئة بتصرفها هدا قلت لها مادا تفعلين قالت لي لا تخف زوجي مسافر و أستمرة في تقبيلي لم أجد نفسي ألا و زبي أنتصب كانا طول زبي 18 سانتي بدأت أتجاوب مع سماح لقد تبادلنا القبل لمدة نصف ساعه وبدأة ألحس رقبتها و أدنها وبدأة أنزل علي صدرها أكلته أكل من كترة المص و اللحس يدأة في خلع تيابي تم رأة زبي و قالت واو شن ها الزب زب عمك صغير جدا و انا أحب الزب الكبير وبدأة في مصه كانت راح تاكله أكل كانت تدخله في فمها دفعة واحده حتي قدة مني علي وجهها نزلت ألحس كسها الأبيض الدي كان بدون شاعر و رائحته جميلة من الشهوه التي نزلتها بدأة ألحس فيه و هيا تتاؤه وتقول امممممممممم اهههههههههههه حرام عليك ارحمني وقد أدخلتهةفيةكسها دفع واحده حتي صرخت من كتر النشوه وأستمرينا علي هدا الحال حتي أشرقة الشمس عندما خرجة من غرفة سماح رأتني زوجة عمي التاني كانت سمراء البشره لا كان عليها جسم من لي أيحبا زبكم المهم ألآسلة لي رسالة علي جوالي تهججني بي أنها سوف تخبر الجميع أني بي علاقه بي سماح لأنها كانت تجسس علينا دهبة مسرعا إلي غرفتها لي اسكتها بي أي تمن عنجما رأيتها كانت ترتدي فستان طويل و حاطه غطا علي راسه بدأنا نتحدث بعد نصف ساعه من الكلام لم تكن تريد السكوة فا هجمت عليها و بدأة أمزق تيابها و خلعت تيبي بسرعه وهي تصرخ أنا كنت متأكد ان ماراح حد يسمعنا و وضعت ةبي في كسها فجأة سكتت لم أسمع ألا أههههههههههههه امممممممممممممم استمريت عشرة دقائق حتي قدفة علي صدرها بعدها بدأة تتاوسل حتي أنيكها من الخلف فاوفقت وضعتها بطنها وبدأة أمص فرجها تم بدأت أدخل ةبي أدخلت ربعه بدأة بي الصراخ تم أدخلة حتي الخصياتين سكتت و بدأة تشعر بي النشوه أستمارية في دلك لمدة تلت ساعه حتي قدفت داخلها و بعدها نا مة علي صدري حتي المساء بعد دلك اليوم سا فرة الي أوربا من أجل الدراسه مضا علي دلك اليوم خمس سنوات انا لم أرا فيها سماح ولا سميه
أنا و زوجة عمي و عمتي. قصص سكس