سكس عربي

18 سنة قصص نيك

18 سنة قصص نيك

قصتي بدات منذ سنة تقريبا عمري 22 سنة جارتي بنت دلوعة تبلغ من العمر 18 سنة جسمها نحيف وبزازها بحجم كرة التنس كنت جالس بغرفتي ادرس وادا باب البيت يدق ذهب لفتح الباب وادا بتلك الفتاة التي دوما كانت ببالي وقررت ان استدرجها سالتني عن مفتاح بيتهم ولكن لم اكن اعلم اين هوه فقلت لها تعالي نبحث عنه فقمنا نبحث هنا وهنا لم نجده فقلت لها استريحي بعض الوقت لياتي اهلك وتذهبي فقعدت وانا ذهب لغرفتي وادا بها اراها تنظر خلسه وتضحك

نظرت لها وتخيلتها وسرحت بخيالي وادا هي تاتي لغرفتي وتجلس اقتربت منها وهمست بصوت منخفض ما رايك ان نعلب ببعض الاشياء فقالت لالالا فتكلمت معها

واشرت الى قضيبي ما ريام خافت بعض الشي ولكنها ضحكت اقتربت من شفاءها وادا هي تهرب ناديت عليها واغلقت الباب الخارجي وباب الغرفة علينا وطلبت منها ان تنام ونلعب وافقت لكن بخوف اقتربت من بنطالها الشفاف وحطيت يدي على طيزها وادا هي تضحك لا تدري ما دا سيحصل اجلستها على زبي وادا هي تحرك يمين وشمال وصرخت بها اجلسي ولاتتحركي وافقت اممدت يدي لكسها وادا به طري وناعم

وعليه بعض الشعر القصير لم اتحمل زبي الكبير وكانت غلطتي انها رات زبي خافت اكتر واكتر اخدت من خزانتي بعض زيت الشعر ووضعت على خرمها ووضعت كزلك على راس زبي واقتربت من خرمها وادخلت ببطء خافت وبكت نزعت بلوزتها وادا بكرات صغيرة وحلمة حمراء صغيرات اممصتهم وبقيت لمدة 5 دقائق امص بهم صارت تتتاوة وتنخج وقالت العب زي ماكنت تعمل بالاول يعني ان العب بكسها اقتربت منه وادا بريحة خفيفة لذيذة اممصته ولم اتركة حتى صرخت صرخة قوية لم اتحمل الان قلت لها لم يتبقى الا القليل

ما رايك نجرب ان نضع زبي في طيزك قالت بس بالراحة قلت لها ماشي نيمتها على بطنها ورفعت رجليها وطيزها اليه وادخلت بسهولة حتى لم تشعر بضخامته وهو يمتلك طيزها بكت من شدة الالم وهي تبكي تترجاني ان اتركها فلم يتبقى الا القليل وانزل المني صرخت بوجها وخافت حتى انها لم تشعر بالالم اخرجته وادخلته في فمها وقلت لها مصيه مثل العصير مصت ولم تعرف ان تمص وليس لها خبرة اقتربت من فمها ومصيته ونزلت لبزازها...قصص نيك

ومصيتهم حتى كدت ان ابلعهما وبدات النشوة واقتربت وانا الج بزبي وقلت لها افتحي فمك وغمضي فتح فمها وادخلت مني ظهري في فمها حتى انها بزقت ما دخل في فمها اخدتها للحمام ومصيت كسها لمدة 10دقائق حتى اصبحت النشوة تخرج من تاني وادخلته بطيزها بقوة حتى انها لم تقدر ان تقف وانزلت المني بطيزها دهبت لبيتها ولم تتكلم كلمة واحدة وبعدها رايتها داهبة للمدرسة ولم راتني ضحكت...........

18 سنة قصص نيك